تحليل المواقع الالكترونية

تحليل المواقع الالكترونية

تحليل المواقع الالكترونية

تحليل المواقع ودراسة سوق العمل والمنتج إن تحليل المواقع الالكترونية بمكوناته وأقسامه ودراسة كافة الإحصائيات المكونة له من أهم المراحل التى يجب أن يعطيها فريق العمل المصمم للموقع جانب كاف من الجهد والدراسة ، حيث أن التحليل الجيد للموقع الإلكترونى يعد المفتاح الأولى الذى ترتكز عليه عملية اشهار الموقع بعد ذلك ، ومن ثم الوضع والترتيب الذى يتخذه فى محركات البحث والذى يضمن له المنافسة والتفوق على غيره من المواقع فى ذات المجال ، فعدم دراسة وتحليل الموقع الإلكترونى لشركة ما بشكل جيد لا يحقق للموقع النتائج المرجوه فى محرك البحث (جوجل) وبالتالى لا يتحقق الهدف التسويقى للشركة على الرغم من إتباعها أساليب وخطط التسويق الالكترونى.

قد لا يعرف الكثير من الناس وخاصةً بعض أصحاب المواقع الإلكترونية مدى أهمية تحليل الموقع ودراسة محتواه جيداً ، وقد لا يعرفون أيضاً أن تحليل الموقع هو الأساس فى تسويقه إلكترونياً وظهوره فى ترتيب متقدم داخل محركات البحث ، فعلى الرغم من إتباع أى منهم خطة التسويق الالكترونى الخاصة بموقعه إلا أنه يجد الكثير من المشكلات فى الحركة التسويقية للموقع أى أن موقعه قد لا يظهر فى محركات البحث.

فما السبب فى ذلك ؟

السبب الرئيسى لذلك هو عدم إتخاذ الإجراءات الكافية لـ تحليل المواقع قبل البدء فى تسويقها وإشهارها أمام الجمهور ، فلكل موقع طبيعة وخصائص وأسلوب معين فى تصميمه كما أن لكل موقع محتواه الخاص الذى لا يتفق بالتأكيد مع غيره ، لهذا كان لزاماً على واضعى خطط التسويق لأى موقع إلكترونى دراسة وتحليل الموقع إبتداء من طبيعته والهدف منه ثم دراسة محتواه ناهيك عن تحليل واف لسوق العمل خاصةً الشريحة التى يستهدفها الموقع ، لأن كل ذلك بالتأكيد سوف يؤثر على الخطوات التسويقية المتبعة والمناسبة لكل موقع كى يصل إلى الترتيب الأعلى فى محرك البحث (جوجل).

 مدى قوة ظهور الموقع بالنسبة لمحركات البحث الخطوات المتبعة لـ تحليل المواقع الالكترونية.

لما كان السبب فى فشل الموقع الإلكترونى فى الظهور خلال محركات البحث هو عدم دراسة وتحليل الموقع بشكل جيد ، لذا فلابد على كل مالك لأى موقع أن يوجه لنفسه بعض الأسئلة التى تحمل إجاباتها مدى صحة الخطوات المتبعة فى دراسة الموقع وتحليل محتواه والإحصائيات المكونة له وهو ما يبرز مدى نجاح خطة التسويق الالكترونى فى رفع ترتيب الموقع خلال محرك البحث (جوجل) فيما يلى :-

– ما مدى دقة تصميم المواقع ؟

– هل هناك تناسق وتناغم بين أقسام الموقع وبعضها مما يعطيه جاذبيه ووضوح للمستخدم؟

– التساؤل عن مدى جودة البرمجة الخاصة بالموقع ومدى ملائمتها لكل معيار قياسى لمحركات البحث.

– ماذا عن المحتوى الداخلى للموقع وهل يتوفر به جميع المعلومات التى تخص الموقع ؟

– ما هو وضع المنتجات الرئيسية من حيث الوضوح وسهولة الوصول إليها داخل الموقع؟

– مدى توفر المعايير والشروط التى تؤهل الموقع للظهور خلال محركات البحث وهل يجد المستخدم سهولة أم صعوبة فى الوصول إليه من خلال محرك البحث (جوجل)؟

– ما نسبة تفاعل المستخدمين للموقع مع محتواه ، وما هى نسبة عودة المستخدم لزيارة الموقع مرة أخرى ؟

قد يخيل إلى البعض أن الإجابة على الأسئلة السابقة لا تتعدى كونها بضعة أرقام أو إحصائيات لعدد زوار الموقع فحسب إلا أنها فى الحقيقة تعبر عن معلومات دقيقة وواضحة تخص التفاصيل الداخلية للموقع إبتداءً من التصميم والبرمجة والمضمون والمحتوى الداخلى للموقع بالإضافة إلى الإحصائيات سابقة الذكر ، كل تلك التفاصيل مهما تناهت فى الصغر إلا أن لها أهمية كبيرة لنا نحن المشتغلين فى مجال التسويق الالكترونى ويجب وضعها جميعها عين الإعتبار.
بناء على جميع ما سبق فإن السعودية كوم للتسويق تقدم لعملائها الكرام خدمة تحليل المواقع الالكترونية وكل ما يتعلق بهابشكل متكامل ، والبدء فى وضع خطة تسويقية تناسب طبيعة المواقع وتقدم كافة الحلول الممكنة لكل ما يعوق نجاح هذة الخطة أو ما يعوق خدمات التسويق الالكترونى واشهار المواقع وفق ما إنتهى إليه تحليل الموقع ، كما تقدم الشركة لعملائها أفضل خدمات تصميم المواقع بمنتهى الدقة والإحترافية وبأعلى التقنيات بالإضافة إلى تقديم تقارير وافية بشكل دورى لكل عميل تتضمن مسار الخطة التسويقية للموقع الخاص به وما إن كانت تسير وفق مسارها الصحيح أم لا.

 

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *